التغذية الصحية

تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس | عشبة الاسبغول أو السيليوم

تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس

سأسرد تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس وعلاج الإمساك، إذ تعددت فوائد بذرة القاطونة في الطب البديل.

توجد في عدة أشكال مثل القشور والكبسولات أو مسحوق، وتضاف إلى المخبوزات أو حبوب الإفطار لتعزيز فوائدها الغذائية.

لذلك سنتطرق -عزيزي القارئ- إلى تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس والأضرار المحتملة من الإفراط في تناولها. 

كيف استخدم بذرة القاطونة للتخسيس؟

خلال تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس أضفتها إلى الحليب والشوفان فزاد شعوري بالشبع. ويمكنني القول أنها الطريقة المثلى لتناول بذور القطونا للتخسيس.

تساعد على زيادة الشعور بالشبع والامتلاء وإبطاء عملية الهضم، وأيضًا تقلل الشهية والشعور بالجوع فتؤدي إلى فقدان الوزن الزائد. كذلك تقلل نسبة الكوليسترول والدهون الضارة المتراكمة في الجسم، التي تسبب السمنة وزيادة الوزن.

يجدر بالذكر أنه تتوفر أدوية للتخسيس تحتوي على بذور القاطونة مثل سلوفينيا وسيلتاج أكياس.

تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس 

تسرد إحدى السيدات تجربتها وتقول: “تجربتي مع بذرة القاطونة للتنحيف كانت مذهلة، إذ اتبعت ريجيم الصيام العكسي وتناولتها مع الوجبات فشعرت بالشبع والامتلاء وخسرت وزني”.

أشارت بعض الأبحاث إلى أن تناول 10.2 جرام من بذور القاطونة أو قشورها قبل الإفطار والغداء، يؤدي إلى نقص الشعور بالجوع وتقليل كميات الطعام.

تضاف ملعقة صغيرة من بذور القاطونا أو قشورها أو مسحوقها إلى كوب من الزبادي أو الماء أو العصير وتناولَها قبل الإفطار أو الغداء، مع الحرص على تناول كميات كافية من الماء في أثناء اليوم، ويمكنك إضافة سكر ستيفيانا.

متى يبدأ مفعول القاطونة للتخسيس؟

لاحظت فرق في ملابسي بعد استخدام القاطونة مدة 3 أشهر مع اتباع نظام غذائي صحي خلال تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس.

أود التنويه أن بذرة القاطونة كانت بمثابة عامل مساعد في رحلتي مع التخسيس.

هل بذور القاطونة تنحف؟

أشارت الدراسات إلى فوائد بذرة القاطونة للتنحيف، لأن الألياف تمتص الماء وتخرج منها مادة هلامية لتغلف البذرة فيزداد حجمها 10 مرات.

هل بذور القاطونة تسبب الامساك؟

لا، إذ تحتوي على كميات كبيرة من الألياف الغذائية القابلة للذوبان في الماء، لذا من أهم فوائد بذرة القاطونة للقولون علاج الإمساك ومشكلات الهضم والوقاية من البواسير.

لذلك تعد ملينًا طبيعيًا، لأن الألياف تمتص كميات كبيرة من الماء وتتحول إلى مادة هلامية، مما يزيد حجم البراز وتسهل خروجه من الأمعاء.

أضرار بذرة القاطونة للتخسيس

رغم فوائد بذرة القاطونة المتعددة، فقد يؤدي الإفراط في تناولها إلى بعض الآثار الجانبية، مثل:

  • الانتفاخات وزيادة غازات البطن.
  • آلام وتشنجات البطن.
  • الإسهال.
  • زيادة حركة الأمعاء.
  • الغثيان والقيء.

قد تعاني بعض الحالات أعراض الحساسية نتيجة لتناولها أو لمسها، مثل:

  • الطفح الجلدي.
  • الحكة.
  • تورم الوجه. 
  • صعوبة البلع أو التنفس.
  • القيء.

ينبغي الرجوع إلى الطبيب المختص عند ظهور هذه الأعراض، وأيضًا قد تتعارض بذرة القاطونة مع امتصاص بعض الأدوية.

لم أعاني آثارًا جانبية في أثناء تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس.

ينبغي استشارة الطبيب المختص في حالة الحوامل والمرضعات، كذلك يفضل عدم إعطاء بذور القاطونة للأطفال أقل من 6 سنين. 

بذور القاطونة هل لها أسماء اخرى؟

تعرف بذرة القاطونة في السعودية ومصر بعدة أسماء، مثل:

  • بذرة قاطوناء.
  • بذور القطونة.
  • عشبة الاسبغول.
  • بذور لسان الحمل.
  • عشبة البراغيث.
  • بذور السيليوم.
  • آذان الجدي.

هذه البذور تحتوي على الألياف الغذائية بنسبة كبيرة، وعندما تنقع في الماء تنتج مادة هلامية وتتضاعف في الحجم.

تباع في محلات العطارة الكبرى أو محلات المكملات الغذائية والمنتجات الصحية.

تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس

فوائد بذرة القاطونة للجسم

يستخدم السيليوم (قشور القاطونة) مكملًا غذائيًا وملينًا لعلاج الإمساك، بالإضافة إلى تحسين وظائف عديد من أعضاء الجسم مثل القولون والقلب والبنكرياس.

سنسرد لكم فوائد بذرة القاطونة الغذائية المتعددة كالآتي:

فوائد بذرة القاطونة للقولون

أُجريت دراسة على 170 شخصًا يعانون الإمساك المزمن، لمعرفة تأثير بذرة القاطونة في عملية الهضم وحركة الأمعاء، ونتيجة الدراسة أثبتت أن تناول 5.1 جرام من بذرة القاطونة مرتين يوميًا مدة أسبوعين، يحسن حركة الأمعاء ويزيد ليونة البراز ويسهِل التخلص منه.

بناءً على تجربتي مع بذرة القاطونة للقولون وللتخسيس لاحظت تحسن حركة الأمعاء، وأيضًا لم أعاني الإمساك خلال رحلتي مع فقدان الوزن.

القاطونة لعلاج الإسهال

تمتص الألياف في البذور كميات كبيرة من الماء، مما يزيد حجم البراز ويقلل حركة الأمعاء، لذا تساهم بذرة القاطونة في علاج الإسهال وتنظيم حركة الأمعاء.

تعمل أيضًا على تقليل الإسهال المصاحب للعلاج الإشعاعي لدى مرضى السرطان.

فوائد القاطونا لمرضى السكري

ينبغي أن تحتوي الوجبات الغذائية لمرضى السكر على كميات كبيرة من الألياف الغذائية، لأنها تنظم الهضم وتبطئ تكسير الكربوهيدرات لذا تنظم مستوى السكر في الدم.

تعد بذور القاطونة الأفضل على الإطلاق لتنظيم مستوى سكر الدم، مقارنةً بأنواع الألياف الغذائية الأخرى مثل ردة القمح، لأنها تحتوي على الألياف التي تقلل سرعة الهضم.

أشارت الأبحاث إلى أن تناول 10.2 جرام يوميًا من بذور القاطونة، يساعد في تقليل مستوى السكر في الدم.

القاطونا لتقليل الكوليسترول في الدم

يرتبط السيليوم بالدهون والأحماض الصفراوية، مما يساعد الجسم على التخلص منها.

يستهلك الكبد الكوليسترول لإنتاج مزيد من الأحماض الصفراوية لتعويض المفقود منها، مما يقلل مستوى الكوليسترول في الدم.

أشارت الأبحاث أن تناول 6 جرام من السيليوم يوميًا مدة 6 أسابيع يساهم في تقليل الكوليسترول الضار (LDL)، وأيضًا يزيد معدلات الكوليسترول المفيد في الدم (HDL).

تنصح جمعية القلب الأمريكية بتناول وجبات غذائية صحية تحتوي على نسب عالية من الألياف الغذائية، مثل بذور القاطونة.

وذلك لأنها تساهم في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري من النوع الثاني والسمنة، وأيضًا تقوي عضلة القلب.

القاطونا وتأثير البروبيوتيك (Probiotic effect)

يعتقد الباحثون أن بذور القاطونة تحتوي على البروبيوتيك، وهي مركبات غير قابلة للهضم تغذي بكتيريا الأمعاء النافعة وتساعدها على النمو.

تساهم البكتيريا النافعة في تقوية مناعة الجسم، ليصبح الجسم أكثر كفاءة في مكافحة العدوى وتقليل الالتهابات والحفاظ على سلامة الخلايا والأنسجة.

كذلك تعمل على تحسين الهضم وعلاج القولون التقرحي وتهدئة أعراض القولون العصبي.

تاريخ القاطونة

تعد بذور تستخرج من أحد أنواع النباتات العشبية الطبية التي تسمى لسان الحمل أو عشبة البراغيث (Psyllium)، والاسم العلمي للنبات هو (Plantago ovata).

تضم هذه العائلة حوالي 200 نوع حول العالم، وتتركز زراعتها في أمريكا وبلدان جنوب آسيا وأوروبا، وتعد الهند أكبر الدول المنتجة للسيليوم (بذور القاطونة)، لأنها تنتج حوالي 85% من الإنتاج العالمي.

يعد محصولًا موسميًا رئيسيًا نظرًا لفوائد بذرة القاطونة، لذا تستخدم في بعض الصناعات الغذائية وصناعة الأدوية ومستحضرات التجميل.

تتميز البذور بصغر حجمها ولونها البني أو بني محمر تشبه إلى حد كبير السمسم تحتوي على مادة هلامية، وتستخدم بعد تجفيف البذور ثم تطحَن وتفصَل القشور.

استخدمت لعلاج الإمساك وتحسين وظائف الجهاز الهضمي، وكذلك انتشر استخدامها في الآونة الأخيرة للتخسيس وإنقاص الوزن.

ختامًا -عزيزي القارئ- أرجو أن أكون قد عرضت تجربتي مع بذرة القاطونة للتخسيس وأجبت عن تساؤلاتك بشأن استخدامها لإنقاص الوزن وعلاج الإمساك.

ولكن يجب عدم الإفراط في تناولها لتجنب أضرارها المختلفة، والآن أخبرونا تجاربكم مع بذور القاطونة للتنحيف.

المصدر
medicalnewstoday.comhealthline.comwebmd.comverywellhealth.com
زر الذهاب إلى الأعلى