الأدوية

سانتورين للتخسيس | santorin sachets مكونات طبيعية آمنة

سانتورين للتخسيس

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية في عام 2021 على سانتورين للتخسيس، إذ إنه أحدث المكملات الغذائية في عالم أدوية التخسيس.

يعد أحد إنجازات ثورة استكشاف المكونات النشطة بيولوجيًا الموجودة في الأغذية، ومنها الببتيدات النشطة بيولوجيًا المطورة من بروتينات الألبان للاستخدام العلاجي.

ومع توفر سانتورين أكياس في الأسواق المحلية، كثرت التساؤلات حول طبيعة سانتورِين واستخداماته ومدى الأمان والفاعلية، وأيضًا السؤال الأكثر أهمية “مَن يمكنه استخدام سانتورين للتخسيس؟”

هل سانتورين مكمل غذائي؟

يُعد Santorin مكمل غذائي، إذ يحتوي على مكون غذائي جديد طبيعي 100%، حاصل على براءة اختراع بعد تطويره بواسطة شركة فرنسية، كما أثبت فاعليته في التحكم في نسبة السكر في الدم بعد الوجبات.

مكونات سانتورين للتخسيس

يحتوي سانتورِين على مستخلص تحلل بروتين مصل اللبن (البروتين الموجود في الجزء المائي من اللبن الذي ينفصل عند صنع الجبن)، ويعرف أيضًا بـ Pep2Dia.

كما يتكون Pep2Dia من ثنائي الببتيد ألانين – برولين (Alanine-proline dipeptide)، وهما المكون النشط بيولوجيًا لدواء santorin.

دواعي استعمال سانتورين أكياس

أوصت الهيئات الطبية باستخدام سانتورٍين مكمل غذائي للتحكم في نسبة سكر الدم، وذلك في الحالات الآتية:

  1. داء السكري.
  2. مقدمات السكري.
  3. كذلك مقاومة الأنسولين.
  4. الحساسية المفرطة للجلوكوز (glucose intolerance)، حيث يشمل حالات التمثيل الغذائي التي تسبب ارتفاع السكر في الدم عن المعدل الطبيعي.
  5. إضافة إلى تقليل مستوى سكر الدم بعد تناول وجبة غنية بالنشويات.

مع أن سانتورين حبيبات يعد من أفضل أدوية التخسيس دون أضرار لكن يجب استخدامه ضمن خطة علاجية متكاملة تشمل نظام غذائي صحي، وكذلك نشاط رياضي معتدل.

كما أنه في حالة مرضى السكر، لا يمكن استخدامه بديلًا عن دواء السكر الموصوف من الطبيب، ولكن يكون مكملًا له.

جرعة سانتورين للتخسيس

أثبتت الدراسات السريرية فاعلية Santorin للتخسيس عند تناوله بجرعة 1400 مجم مرة واحدة يوميًا قبل وجبة الغداء بربع ساعة، مدة 6 أسابيع على الأقل. 

الآثار الجانبية لدواء سانتورين للتخسيس

أظهرت الدراسات السريرية -حتى الآن- إن دواء Santorin آمن تمامًا، وليس له أي آثار جانبية أو سُمية عند استخدامه بالجرعة الموصَى بها.

بديل سانتورين أكياس

لا يتوفر حاليًا أي بديل لدواء Santorin في السوق المصري.

يتوفر أدوية أخرى تسهم في إنقاص الوزن وتحتوي على مواد طبيعية مثل شيتوكال، لكنه يعمل بآلية مختلفة عن سانتورين.

سعر سانتورين للتخسيس

يتوفر santorin في السوق المصري على هيئة أكياس من الحبيبات سهلة الذوبان في الماء.

ويحتوي كل كيس على 1400 مجم من المادة الفعالة بيبتوديا (pep2dia)، كما توجد عبوتان كما يلي:

  • عبوة تحتوي على 10 أكياس، ويبلغ سعرها 85 جنيهًا مصريًا.
  • عبوة تحتوي على 30 كيس، ويبلغ سعرها 220 جنيه مصري.

الأسئلة الشائعة حول Santorin sachets

عزيزي القارئ، قد تراودك بعض الأسئلة الآن حول سانتورِين وغيره من أدوية التخسيس، إليك أهمها:

هل يستخدم سانتورين للتخسيس؟

نعم -عزيزي القارئ- فقد أثبت Santorin فاعليته في التخسيس للمصابين بارتفاع مستويات سكر الدم عن المعدل الطبيعي، ويكونون أكثر عُرضة للإصابة بمرض السكر.

إذ صاحب استخدام Santorin انخفاضًا ملحوظًا في معدل السكر التراكمى (HbA1c)، ومن المعروف إنه هناك علاقة وطيدة بين فقدان الوزن ومستوي سكر الدم.

فزيادة سكر الدم تؤدي إلى إفراز الأنسولين، وبذلك يصبح الجسم في وضع تخزين الدهون، ولا يمكن استعادة وضع حرق الدهون إلا عند ضبط مستوى سكر الدم عن معدله الطبيعي.

وهنا تظهر المشكلة إذا استمر ارتفاع مستوى سكر الدم، وعند استخدام سانتورين حبيبات يعيد ضبط مستوى سكر الدم، مما يعيد قدرة الجسم على حرق الدهون.

لذلك يجب التنويه إلى إن الأشخاص الذين لديهم مستوى طبيعي لسكر الدم، ولا يتناولون كمية كبيرة من النشويات والسكريات، لن يكون سانتورين للتخسيس مناسبًا لهم.

هل سانتورين حبيبات هو الجلوكوفاج؟

ينتشر استخدام أقراص الجلوكوفاج للتنحيف في بعض الحالات، لذا فقد يتم الخلط بين الجلوكوفاج و Santorin ولكن كلاهما ينتميان لفئات مختلفة تمامًا من الأدوية.

ينتمي الجلوكوفاج إلى أدوية السكر، ويحتوي على المادة الفعالة ميتفورمين، ويعد العلاج الأول للسكر من النوع الثاني بمفرده أو مع أدوية أخرى، إذ يقلل سكر الدم المرتفع ولكن بطريقة مختلفة عن Santorin.

ما الفرق بين سانتورين أكياس والاورليستات؟

كما يشتهر دواء الاورليستات في عالم أدوية التخسيس، ولكن هناك فرق كبير بينه وبين Santorin.

فبينما يقلل سانتورين امتصاص السكريات، يعمل الاورليستات (دواء فاتلوس) على تقليل امتصاص الدهون بنسبة 30% بتثبيط إنزيم الليباز المسؤول عن امتصاص الدهون.

سانتورين أكياس للحامل

تشير الدراسات إلى إمكانية استخدام Santorin في أثناء الحمل، إذ لم تظهر أي آثار ضارة على المرأة الحامل أو الجنين.

ولكن من المعروف أن فترة الحمل تستلزم التعامل بحذر مع الأدوية عمومًا وخاصةً الجديد لحين توفر الدراسات الكافية بشأن السلامة.

لذا ينصح بعدم استخدام Santorin للحامل إلا تحت إشراف الطبيب لتقييم الحالة والحاجة إلى الدواء. 

سانتورين أكياس للمرضع

لا توجد دراسات كافية حتى الآن تبين إن كان Santorin يفرز في حليب الثدي أو يؤثر في الرضيع أم لا.

ومع أن مكوناته الطبيعية 100% إلا أنه لا يستخدم للمرضع دون استشارة الطبيب لتأكيد إن فوائده المرجوة تفوق المخاطر المحتملة.

آلية عمل سانتورين للتخسيس

يعمل سانتورِين عن طريق تقليل نسبة السكر في الدم.

إذ تعد مادة (Alanine-proline dipeptide) مثبطة للإنزيم المعوي ألفا-جليكوزيداز المسؤول عن تحويل النشويات المعقدة إلى جلوكوز، وبذلك امتصاصه في الدم.

لذا يؤدي إلى تقليل كمية السكر الممتصة في الدم بنسبة 21% بعد تناول الوجبة، وبذلك ينظم مستوى السكر في الدم حول معدلاته الطبيعية دون التعرض لحالة فرط سكر الدم (hyperglycemia)، وأيضًا دون زيادة إفراز الأنسولين.

نصائح لتجنب الإصابة بمرض السكر

يمكن تجنب مرض السكر من النوع الثاني، إذ إن مقدمات السكري يُمكن عكسها قبل تطورها إلى السكري بالفعل.

وكما هو ملاحظ في الآونة الأخيرة، انتشار ارتفاع نسبة السكر في الدم لدى الأصحاء غير مرضى السكر كعرض لمقدمات السكري.

وإذا لم تنظم نسبة السكر في الدم لديهم سيصبحون مرضى سكر من النوع الثاني بالفعل في غضون 5 – 10 سنوات.

وأيضًا كما اتضح مما سبق إن الوقاية من مرض السكر، وتصحيح منظومة التمثيل الغذائي وفقدان الوزن الزائد، كلها تبدأ من ضبط مستوى سكر الدم.

ولذلك يجب عليك اتباع الآتي:

  • تغيير عاداتك الغذائية، واستبدالها بأخرى صحية.
  • كذلك ممارسة الرياضة بانتظام.
  • الاستعانة بالأدوية التي تساعد على تنظيم مستويات سكر الدم مثل سانتورين.

وختامًا -عزيزي القارئ- يبدو إن استخدام سانتورين للتخسيس سيلقى رواجًا واسعًا في الأيام القادمة بسبب انتشار اضطرابات التمثيل الغذائي، وخلل مستويات سكر الدم، وأيضًا ميزة الأمان التي يقدمها سانتورين ليتفوق على غيره من أدوية التخسيس.

ولذلك قدمنا لك جميع المعلومات المتاحة من نتائج وخلاصة الدراسات التي أجريت على Santorin حتى الآن، ولكن تذكر دائمًا أنه لا غنى عن استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل استخدام أي دواء لتنعم دائمًا بالسلامة والعافية.

المصدر
pep2diaclinicaltrialsmdpi

د. أماني صبري

صيدلانية أحمل رسالة نشر العلم، لذا أسعى لتوفير محتوى طبي موثوق ومبسط، لعلي أساعد إنسانًا، وأرفع وعيًا، وأُسكت جهلًا وذلك من دواعي سروري.
زر الذهاب إلى الأعلى