الأدوية

ديكلوفين حقن للأطفال والكبار | فعال مهما بلغت آلامك Declophen

ديكلوفين-حقن

تعد ديكلوفين حقن العلاج الأمثل لتخفيف الآلام الحادة بعد العمليات الجراحية، وآلام الظهر والمغص الكلوي والكسور الحادة وبعض الحالات الأخرى، وينبغي استخدامها تحت إشراف الطبيب.

فإذا كنت -عزيزي القارئ- تعاني آلام حادة ومزمنة أو آلام ما بعد الجراحة وتبحث عن مسكن سريع وفعال، فالحل بين يديك “حقن ديكلوفين Declophen”.

ديكلوفين حقن 

تحتوي حقن ديكلوفين على المادة الفعالة ديكلوفيناك الصوديوم (Diclofenac)، والمحضرة للَحقن بالعضل (IM) أو الَحقن الوريدي (IV)، وتنتمي إلى فئة من العقاقير تعرف مضادات الالتهاب اللاستيرويدية (NSAID).

تستخدم حقن ديكلوفين لتسكين الألم بمفرده أو مع مسكنات الألم الأفيونية (opioid) الأخرى لعلاج البالغين الذين يعانون الآلام المتوسطة والشديدة.

آلية عمل حقن ديكلوفين Declophen 

يثبط ديِكلوفين حقن إنتاج البروستاجلاندين، وذلك بتثبيط أنزيمات الأكسدة الحلقية -1 (COX-1) وأنزيمات الأكسدة الحلقية -2 (COX-2).

دواعي استخدام حقن ديكلوفين Declophen

تعد أمبولات دِيكلوفين للحقن العضلي فعالة في تسكين الآلام الحادة، مثل:

  • المغص الكلوي.
  • تفاقم التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • النقرس الحاد.
  • الصدمات والكسور الحادة.
  •  آلام ما بعد الجراحة وتشمل جراحات العظام والأسنان وغيرها من الجراحات.
  • آلام الظهر الحادة والكتف.
  • الصداع النصفي.
  • هشاشة العظام وآلام العضلات.
  • آلام الدورة الشهرية.
  •  عرق النسا.

 تستخدم أمبولات ديكلوفين الوريدية للعلاج أو الوقاية من آلام ما بعد الجراحة في المستشفى تحت إشراف طبي.

دواء ديكلوفين حقن للحامل

يعد استخدام (ديكلوفيناك) آمنًا نسبيًا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

ولكن قد يؤدي تناول مضادات الالتهاب اللاستيرويدية خلال الشهور الأخيرة من الحمل إلى عدة أعراض خطيرة، ونذكر منها:

  1. الإغلاق المبكر للقناة الشريانية الجنينية.
  2.  الضعف الكلوي الجنيني.
  3.  تثبيط تراكم الصفائح الدموية.
  4. تأخير المخاض والولادة.

لا ينبغي استخدام أمبولات ديكلوفين للحامل إلا تحت إشراف طبي وفقًا للحالة الصحية للأم.

ديكلوفين حقن والرضاعة

لا ينصح باستخدام ديكلوفين للمرضع، وذلك لأنه يفرز في لبن الأم وتأثيره على الرضيع غير معروف.

جرعة ديكلوفين حقن

يتوفر الحقن على هيئة أمبول تركيزه 75مجم في أمبولة 3 مل (25 مجم / مل) للحقن العميق في العضل أو الوريد.

جرعة ديكلوفين حقن للكبار

يوصف 75 مجم بالحقن العميق في العضل وتكرر بعد 6 ساعات إذا لزم الأمر في حالات الألم الحادة.

يمكن إعطاؤه من خلال الوريد: 75 مجم مدة 30 إلى 120 دقيقة ، وتكرر بعد 4 إلى 6 ساعات إذا لزم الأمر لآلام ما بعد الجراحة.

يجب ألا تتجاوز الجرعة 150 مجم فى 24 ساعة، وتوصف مدة يومين كحد أقصى، إذ يجب تغيير العلاج إلى أقراص بالفم، مثل: كتافلام أو كيتوفان في أسرع وقت ممكن.

جرعة ديكلوفين حقن للأطفال 

جرعة-ديكلوفين-حقن-للأطفال-min

يمنع استخدام حقن ديكلوفين للأطفال أقل من 12 عام، ولكن تستخدم تحاميل ديكلوفين للأطفال من عمر عام إلى 12 عام في الحالات الآتية:

  • خفض درجة حرارة الجسم.
  • تخفيف الألم.
  • تقليل الالتهاب في حالات إصابة المفاصل والعضلات والأوتار.

بديل ديكلوفين حقن

يتوفر كثير من البدائل في الصيدليات، نذكر منها:

  • حقن أولفين Olfen Ampoules.
  • حقن Diclac.
  • إبيفيناك حقن Epifenac.
  • رومالكس حقن Romalex.
  • فولتارين حقن Voltaren.

سعر ديكلوفين حقن 

يتوفر ديكلوفين أمبول بتركيز 75 ملليجرام داخل الصيدليات في السوق المصري بسعر 11.25 جنيهًا مصريًا.

ديكلوفين أم بروفين؟

يعد ديكلوفين ذو فاعلية أقوى من بروفين لعلاج الالتهابات، لكن يصف الطبيب المعالج العلاج وفقًا للحالة المرضية.

الأعراض الجانبية لديكلوفين حقن

تعد أمبولات ديكلوفين (ديكلوفيناك الصوديوم) فعالًا لتسكين الألم، لكنه قد يترافق مع زيادة خطر الآثار الجانبية القلبية الوعائية والجهاز الهضمي مقارنة ببعض مضادات الالتهاب اللاستيرويدية الأخرى.

قد يسبب الدواء بعض الآثار غير المرغوب فيها نذكر منها الآتي:

أعراض جانبية نادرة

مثل:

  • ألم البطن أو المعدة.
  • تشنج أو حرقان.
  •  براز أسود أو دموي.
  •  البول الدموي
  •  انخفاض كمية البول.
  •  إسهال.
  •  حرقة المعدة أو عسر الهضم.
  •  زيادة العطش وفقدان الشهية.
  •  آلام أسفل الظهر أو الجانب.
  •  الغثيان أو القيء.
  •  آلام شديدة في المعدة.
  •  تورم القدمين أو الوجه أو الأصابع.
  •  صعوبة التنفس.
  •  إرهاق أو ضعف غير عادي.
  •  القيء الدموي.
  •  زيادة الوزن.
  •  ظهور تقرحات أو تقشير أو ارتخاء الجلد.
  •  ألم في الصدر أو عدم راحة.
  •  صعوبة الكلام ورؤية مزدوجة.
  •  حمى أو قشعريرة.
  •  صداع.
  •  عدم القدرة على تحريك الذراعين أو الساقين أو عضلات الوجه.
  •  عدم القدرة على الكلام.
  •  ألم أو إزعاج في الذراعين أو الفك أو الظهر أو الرقبة.
  •  بقع جلدية حمراء.

أعراض جانبية شائعة

مثل: 

  • الدوخة.
  •  ألم في موقع الحقن.
  •  الإسهال أو الإمساك.
  •  الصداع والدوخة والنعاس.
  •  الحكة والتعرق.
  •  زيادة ضغط الدم. 
  •  تورم أو ألم في ذراعيك أو ساقيك.

 قد تحدث بعض الآثار الجانبية التي عادةً لا تحتاج إلى عناية طبية، إذ تختفي هذه الأعراض بعد تكيّف جسمك مع الدواء.  

توقف عن تعاطي ديكلوفين حقن واحصل على مساعدة طبية طارئة إذا كان لديك إحدى العلامات الآتية:

  • رد فعل تحسسي للديكلوفيناك (صعوبة التنفس، تورم في الوجه أو الحلق).
  •  رد فعل جلدي شديد (حمى والتهاب الحلق، وحرقان العينين، وألم الجلد، وطفح جلدي أحمر أو أرجواني مع  ظهور تقرحات وتقشير).
  •  أعراض نوبة قلبية أو سكتة دماغية: ألم في الصدر يمتد إلى الفك أو الكتف، أو خدر مفاجئ أو ضعف في جانب واحد من الجسم، أو تشنج في الكلام، أو الشعور بضيق التنفس.

 موانع استخدام ديكلوفين حقن

لا تُستخدم هذه الحقن للمرضى الذين يعانون:

  •  فرط الحساسية لأيٍ من مكونات الأمبول. 
  •  تاريخ من الربو أو الأرتكاريا أو أي تفاعلات تحسسية أخرى بعد تناول الأسبرين أو مضادات الإلتهاب اللاستيرويدية الأخرى.
  • نزيف المعدة.
  • قرحة المعدة.
  •  قصور كلوي أو كبدي.
  • المرضى المتوقع خضوعهم لعملية قلب مفتوح.
  • الحمل والرضاعة.
  • الأطفال أقل من 12 عام.
  • المسنين والكبار إلا تحت إشراف الطبيب.

 التداخلات الدوائية مع دواء ديكلوفين

يجب أن تخبر طبيبك عزيزي القارئ بقائمة الأدوية التي تتناولها قبل بدء ديكلوفين ليصف الجرعة المناسبة لك.

من أكثر الأدوية تداخلًا مع أمبولات ديكلوفين:

  1. مضادات الالتهاب اللاستيرويدية الأخرى، مثل روفيناك.
  2. مضادات الإلتهاب الستيرويدية مثل الأسبرين (Aspirin).
  3. مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، مثل: إنالابريل (Enalapril).
  4. مضادات تخثر الدم، مثل: وارفارين (Warfarin).
  5. أدوية علاج أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، مثل: كانديسارتان (Candistan) ولوسارتان (Losartan).
  6. مضادات الفطريات، مثل: فلوكونازول (Fluconazole).
  7. مضادات الاكتئاب.
  8. أدوية خفض الكوليسترول، مثل: فلوفاستاتين (Fluvastatin) ولوفاستاتين (Lovastatin).
  9. مدرات البول.
  10. سيكلوسبورين (cyclosporin).
  11. أيزونيازيد (Isoniazid).
  12. بروبيناسيد (Probenecid).
  13. ريفامبين (Rifampin).
  14. سيكوباربيتال (Secobarbital).
  15. سيرترالين (Sertraline).
  16. سلفاميثوكسازول (Sulfamethoxazole).
  17. تينوبسيد (Tenopside).
  18. زافيرلوكاست (Zafirlukast).
  19. الميثوتريكسات (Methotrexate).
  20. الليثيوم (Lithium).

ختامًا -عزيزي القارئ- تناولنا في مقالنا هذا الحديث عن ديكلوفين حقن استخدامه وأعراضه الجانبية، لكن يجب عليك تجنب استخدامها دون استشارة طبية.

أدام الله عليك الصحة والعافية.

المصدر
medicalguidelinesrxlistdrugsmedicines
زر الذهاب إلى الأعلى