صحة الطفل

جدول التسنين عند الأطفال حسب العمر | دليلك الشامل لتخفيف آلام طفلك

مرحلة التسنين عند الأطفال من أكثر المراحل المزعجة للأم والطفل، يكتمل عمر طفلتي تسعة أشهر في شهر مارس القادم، أنظر دائمًا إلى لثتها، كي ألاحظ ظهور اللؤلؤة البيضاء التي طالما حلمت بها، لكن لم تظهر أي أسنان لها، وأصبحت أشد قلقًا بعد معرفتي أن معظم الأطفال ممن هم في نفس عمرها قد ظهرت لهم أسنان.

في هذا المقال سنتعرف سويًا على أعراض التسنين عند الأطفال، ومتى تبدأ؟ وأسباب تأخره، وعلاجه. وكيف أساعد طفلي في فترة التسنين؟

التسنين عند الأطفال
التسنين عند الأطفال

متى يبدأ التسنين عند الأطفال؟

مرحلة التسنين عند الأطفال هي فترة ظهور أو بزوغ الأسنان اللبنية من اللثة عند الأطفال الرضع.

توجد عند الولادة جميع الأسنان اللبنية للطفل الرضيع تحت خط اللثة، ولكن تبدأ الأسنان بالظهور في الفم عند عمر يتراوح ما بين ٤ – ٩ أشهر وعادة يبدأ التسنين حول عمر الستة أشهر.

تبدأ مرحلة التسنين عند الطفل وظهور الأسنان الأولى قبل عمر 4 أشهر، ويُعد أمرًا طبيعيًا، وقد يتأخر التسنين إلى عمر 12 شهرًا فلا داعي للقلق.

قد يولد الطفل ولديه أسنان ويُعد هذا نادرًا ويجب الذهاب إلى طبيب الأسنان لخلعها لأنها قد تسبب مشكلات كثيرة مثل بلعها أو قد تدخل في مجرى التنفس ومن ثم الاختناق.

تكتمل جميع الأسنان اللبنية العشرين عند عمر ثلاث سنوات.

كيف اعرف ان طفلي في مرحلة التسنين؟

علاج التسنين عند الأطفال
أعراض التسنين عند الأطفال

تختلف حدة أعراض التسنين عند الاطفال من طفل لآخر فنجد أعراض مشهورة وطبيعية تسبق بروز الأسنان من اللثة بأيام عِدّة على حسب كل طفل مثل:

  • تورم اللثة واحمرارها.
  • زيادة سيلان اللعاب عن المعتاد.
  • ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم (أقل من 37.2° سيلزيوس).
  • الرغبة في مضغ الأشياء الصلبة وعضها.
  • الكحة والرشح البسيط من الأنف.
  • فقدان الشهية. 
  • وضع أصابعهم في الفم.
  • شد الأذن.
  • اضطرابات النوم والهياج.
  • كثرة البكاء.

جدول التسنين عند الأطفال حسب العمر

المتوسط في ترتيب بزوغ الأسنان اللبنية ما يلي:

  • القواطع المركزية: من عمر٦ – ١٢ شهر. 
  • القواطع الجانبية: من عمر ٩ – ١٦ شهر. 
  • الأنياب: من عمر١٦ – ٢٣ شهر. 
  • الأضراس الأولى: من عمر ١٣ – ١٩ شهر. 
  • الأضراس الثانية: من عمر ٢٢ – ٢٤ شهر. 

كيف اتعامل مع طفلي في مرحلة التسنين؟

تدليك لثة طفلك برفق بإصبع نظيف، أو بلف قطعة شاش مبللة حول إصبعك، فالضغط البسيط يخفف آلام اللثة. 

وضع شيء بارد مثل قطعة جزر ليست مجمدة، أو عضاضة تسنين – توجد في الصيدليات-إذ توضع في الثلاجة فترة قصيرة ويعض عليها الطفل، وتخفف آلامه.

تجنب حلقات التسنين المملوءة بالسائل، والأشياء البلاستيكية التي قد تنكسر. 

إذا كان الطفل يأكل، قدمي له طعامًا باردًا مثل شريحة صغيرة من الخيار، ولكن يجب مراقبة الطفل دائمًا حتي لا يتعرض للاختناق إذا بلعها.

استخدام بعض المسكنات مثل الأسيتامينوفين، أو الإيبوبروفين بعد عمر ٦ أشهر لتخفيف آلام التسنين بعد الرجوع لطبيب الأطفال لتحديد الجرعة، وكيفية الاستخدام. 

هل التسنين عند الأطفال يسبب رائحة فم كريهة؟

رائحة الفم الكريهة ليست من أعراض التسنين عند الرضع الطبيعية، قد تكون بسبب وجود عدوى بكتيرية، أو فطرية في الفم، أو نتيجة التهاب اللثة.

هل التسنين عند الأطفال يسبب الحمى والإسهال؟ 

يؤدي التسنين إلى ارتفاع طفيف في درجة الحرارة لكن لا تصل أبدًا إلى الحمى. 

قد يصاحب وقت التسنين الإصابة بعدوى فيروسية، أو بكتيرية تؤدي إلى الحمى والاسهال

أسباب تأخر التسنين عند الأطفال 

إذا تأخر ظهور الأسنان الأولى لدى طفلك إلى عمر 18 شهر، فعليك باستشارة طبيب الأطفال، ولعل أسباب ذلك:

  • سوء التغذية.
  • نقص فيتامين د والكالسيوم.
  • نقص إفراز الغدة الدرقية.
  • إذا كان الطفل مبتسرًا.
  • إذا كان وزن الطفل عند الولادة أقل من الطبيعي. 

قد تظهر بعض الأسنان الأولي لطفلك، ويمر وقت طويل حتى تظهر له أسنان أخرى فلا داعي للقلق. 

الأدوية التى يجب تجنبها لعلاج التسنين عند الأطفال

  • جل التسنين المحتوي على مادة البنزوكايين. 
  • عدم استخدام الكحول لتخفيف آلام اللثة.
  • عدم الإفراط من تناول الأدوية المسكنة. 

حقيقة جل التسنين 

تحذر منظمة الغذاء والدواء من استخدام الأدوية التي تحتوي على مادة البنزوكايين المخدرة، التي تُستخدم في تخفيف آلام التسنين بدون إشراف الطبيب، وتكون في صورة جل مخدر أو أقراص. 

تسبب مادة البنزوكايين (Benzocaine) السامة اضطرابًا في الدم، يسمى ميثهميجلوبينميا (methhemolobinemia) وتُعد من المضاعفات الضارة التي تسبب قلة كفاءة كرات الدم الحمراء في حمل الأكسجين.

يؤدي ذلك إلى ضيق التنفس وعدم انتظام ضربات القلب. 

لم تثبت الدراسات فائدة استخدام هذه الأدوية في تخفيف آلام التسنين، ويجب تجنبها تمامًا لما تسببه من أضرار بالغة. 

كيفية الاعتناء بأسنان طفلك 

 أسباب تأخر التسنين عند الأطفال
  •  امسحي لثة الطفل بقطعة شاش مبللة ونظيفة منذ الولادة، لحمايتها من العدوى الفطرية التي قد تظهر.
  • الأطفال أقل من ٣ سنوات: بمجرد ظهور أول سنة للطفل استخدم فرشاة الأسنان، ومعجون الأسنان المحتوي على مادة الفلورايد بكمية بسيطة في حجم حبة الأرز لغسل الأسنان جيدًا بمعدل مرتين يوميًا (صباحًا ومساءً). 
  • الأطفال من عمر ٣-٦ سنوات: استخدم فرشاة الأسنان، وكمية من معجون الأسنان في حجم حبة البسلة لتنظيف الأسنان جيدًا. 
  • حِث الطفل دائمًا على أهمية تنظيف أسنانه يوميًا، ومكافئته على ذلك، لحمايتها من التسوس.

تنظيف الأسنان دائمًا يكون تحت إشرافك حتى لا يتعرض طفلك لبلع كمية كبيرة من معجون الأسنان المحتوي على مادة الفلورايد، مما قد يسبب الإصابة بتسمم الفلورايد. 

زيارة طبيب الأسنان من حين لآخر لفحص الأسنان جيدًا، والتأكد من سلامتها. 

أهمية مادة الفلورايد للأسنان

تساعد مادة الفلورايد على:

  • إعادة بناء مينا الأسنان الضعيفة وتزويدها بالمعادن المهمة. 
  • تبطئ فقدان المعادن من مينا الأسنان. 
  • منع نمو بكتيريا الفم الضارة. 
  • حماية الأسنان من التسوس، ويعكس العلامات المبكرة من تسوس الأسنان. 

متى تُستبدل الأسنان اللبنية بالأسنان الدائمة؟ 

تضمر جذور الأسنان اللبنية للطفل ما بين عمر 6 – 12 سنة، وتتخلخل من أماكنها ثم تقع، ويسمح استبدالها بالأسنان الدائمة (٣٢ سنًّا). 

يبدأ بزوغ ضرس العقل في منتصف المراهقة أو أواخرها، ويسبب آلامًا شديدًة مما يضطر الفرد إلى خلعه عند طبيب الأسنان. 

لماذا أسنان الطفل مهمة للغاية؟

تُعد أسنان الطفل مهمة للغاية؛ فهي تساعده على المضغ، والتحدث والابتسامة. 

تكمن أهمية الأسنان اللبنية أنها توجد محل الأسنان الدائمة التي تنمو تحت اللثة. 

عندما يفقد الطفل بعض أسنانه في وقتٍ مبكر فمن السهل على الأسنان الدائمة أن تنجرف في المكان الفارغ، ويصبح من الصعب على بقية الأسنان الدائمة أن تجد مكان عند بزوغها، مما يجعل الأسنان ملتوية، ومشوهة، ومزدحمة. 

لذلك يجب الاهتمام بنظافة الفم، والأسنان لحمايتها من التسوس، وفقدانها. 

متى يجب استشارة طبيب الأطفال؟ 

 يجب استشارة طبيب الأطفال إذا ظهرت هذه الأعراض:

  • الإسهال.
  • القيء.
  • الطفح الجلدي.
  • درجة الحرارة المرتفعة.
  • السعال واحتقان الأنف والبلعوم الشديد.
  • نزيف اللثة.
  • تورم الوجه.
  • تسوس الأسنان الجديدة. 

 تجد الأم سِنّ الطفل بارزة بروزًا طفيفًا من اللثة دون أي أعراض تُذكر أحيانًا..

في نهاية المقال..

ما أجمل الابتسامة بوجود أسنان بيضاء ناصعة كاللؤلؤ، لكن لا تقلق بشأن تأخر التسنين عند الأطفال، فالأطفال مختلفون في نموهم وتطورهم، واستشر طبيب الأطفال في حالة ظهور أي أعراض تثير القلق. 

تعني سلامة أسنان طفلك سلامة قلبه، فحافظ عليها دائمًا بغسلها بفرشاة الأسنان ومعجون الأسنان المحتوي على مادة الفلورايد، وزيارة طبيب الأسنان دوريًا للتأكد من سلامتها وعدم التسوس. 

د. أسماء العزازي

طبيبة بشرية وشغوفة بتبسيط المعلومات الطبية لنشر التوعية الصحية. إذا تمكنت من قراءة مقالي دون جهد يذكر، فهذا معناه أني بذلت جهد كبير عند كتابته، فادعو لي ❤️🌸
زر الذهاب إلى الأعلى